منتدى بئـــــر الفضــــة عين الملح المسيلة
اهلا بك عزيزي الزائر يشرفنا تسجيلك في منتدانا ونحن في الخدمة شكرا على تفهمك
سيد الاستغفار

عنْ شَدَّادِ بْنِ أَوْسٍ رضي اللَّه عنْهُ عن النَّبِيِّ صَلّى اللهُ عَلَيْهِ وسَلَّم قالَ : « سيِّدُ الاسْتِغْفار أَنْ يقُول الْعبْدُ : اللَّهُمَّ أَنْتَ رَبِّي ، لا إِلَه إِلاَّ أَنْتَ خَلَقْتَني وأَنَا عَبْدُكَ ، وأَنَا على عهْدِكَ ووعْدِكَ ما اسْتَطَعْتُ ، أَعُوذُ بِكَ مِنْ شَرِّ ما صنَعْتُ ، أَبوءُ لَكَ بِنِعْمتِكَ علَيَ ، وأَبُوءُ بذَنْبي فَاغْفِرْ لي ، فَإِنَّهُ لا يغْفِرُ الذُّنُوبِ إِلاَّ أَنْتَ . منْ قَالَهَا مِنَ النَّهَارِ مُوقِناً بِهَا ، فَمـاتَ مِنْ يوْمِهِ قَبْل أَنْ يُمْسِيَ ، فَهُو مِنْ أَهْلِ الجنَّةِ ، ومَنْ قَالَهَا مِنَ اللَّيْلِ وهُو مُوقِنٌ بها فَمَاتَ قَبل أَنْ يُصْبِح ، فهُو مِنْ أَهْلِ الجنَّةِ » رواه البخاري .

https://servimg.com/u/f69/15/09/65/66/541010.gif

Bienvenue Cher visiteur, S'il vous plaît vous inscrire à notre forum et nous sommes au service Nous vous remercions de votre compréhension

منتدى بئـــــر الفضــــة عين الملح المسيلة

منتدى يهتم بشؤون البلدية والسكان والتواصل بين ابناء المدينة شاركوا في اثرائه
 
الرئيسيةالانشطةاليوميةس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالتسجيلدخولاستمع للقران
WordLinx - Get Paid To Click
Likerr.eu
إعلان للمترشخين للباكالوريا وشهادة التعليم المتوسط الحمد لله نحمده ونستعينه ونستغفره ونتوب اليه ونعوذ بالله من شرور انفسنا اعلان للمترشحين في شهادة الباكالوريا وشهادة التعليم المتوسط : تاكيد التسجيل 15 مارس الى 15 افريل
اللهم تقبل من الصيام والقيام امين يارب العالمين
مرحبا بكم        زوار منتدانا الكرام         سجل باعلان من هذه واضغط على الاعلانات يوميا وسترى ولا تندم الفائدة مضمونة
إعلانات المنتدى الحمد لله نحمده ونستعينه ونستغفره ونتوب اليه ونعوذ بالله من شرور انفسنا وسيئات اعمالنا ونصلي ونسلم على نبينا وحبيبنا - محمد - صلى الله عليه وسلم اكتب لنا ماشئت أترك أثر مرورك يبقى ذكرى منك للابد ... اخواني واخواتي اعضاء المنتدى وزواره الكرام نلتقي هنا بالمنتدى على الخير...تجمعنا المحبه والألفه .. اصبح المنتدى منزلنا الاخر .. ملتقانا الذي نتلاقى به مع الاصدقاء والاصحاب .. ومن هذا المنطلق أحببت ان كل عضو يكتب لنا مافي صدره " سلام، إهداء، عتاب ، لوم ، تشجيع ، حكمه؛ موضوع .....الخ " شيء يظل ذكرى منه لنا ويظل اسمه موجودا لحد وجود المنتدى حتى لو هو غاب لسبب ما ،، نفضل ان يكون مروره كلمات تزين منتدانا منتديات بئر الفضة ،، الدعوه للجميع من " ادارة ،مراقبين، مشرفين ، واعضاء وزوارنا الكرام ولو بالدعاء" ************ احبتنا زوار الموقع الكرام نود اعلامكم جميعا بان المنتدى مفتوحاً للجميع لذلك فلا تبخلوا علينا بزيارتكم والتصفح ولو بالقراءة والدعاء لا نريد ان نجبركم على التسجيل للتصفح نريدكم فقط ان استفدتم شيئاً من الموقع بان تدعو من قلبك لصاحب الموضوع والعاملين بالموقع ودمتم بحفظ الله ورعايته "خير الناس أنفعهم للناس" اخي المسجل الجديد : شكرا لتسجيلك معنا. و لكن يجب تفعيل عضويتك حتى تستطيع المشاركة و ذلك بالذهاب إلى بريدك الإلكتروني و الضغط على الوصلة هناك أو عليك انتظار التفعيل من إدارة المنتدى
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» يعود اليها بصرها بعد اكثر من 20 سنة
الجمعة مايو 27, 2016 4:09 pm من طرف مدير

» أصل اولاد عمارة
الأربعاء يناير 13, 2016 10:19 pm من طرف مدير

» est ce que le nom de famille Amoura est originaire de ouled amara
السبت يونيو 27, 2015 4:54 am من طرف زائر

» إعلان عن وفاة السيد فريح احمد بن أمحمد
الثلاثاء مارس 24, 2015 7:16 pm من طرف مدير

» علاج بسيط جداً لتنظيف القولون من السموم
السبت يناير 24, 2015 6:50 pm من طرف مدير

» الصلح يغلب المصالح
الأحد يناير 11, 2015 10:11 am من طرف مدير

» وفاة المجاهد الحاج احمد زائري بن عبد الله المدعو النايلي
الإثنين ديسمبر 22, 2014 2:02 pm من طرف مدير

» وفاة المرحومة باذن الله السيدة شريفة بن مهيريس ارملة الراحل براهيم فــــــــريح
السبت نوفمبر 22, 2014 11:15 pm من طرف مدير

» بئر الفضة معلومات تاريخية
الأحد سبتمبر 28, 2014 6:41 pm من طرف مدير

الجديد عنا
منتدى
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
مدير
 
ابو وائل
 
اسيرة الدموع
 
FAISSAL
 
kachina
 
merzoukrafi75
 
محمد بن نعامة
 
dassi
 
ندى العمر
 
fafa
 
المؤسسات التعليمية
المؤسسات التعليمية ببئر الفضة
الاتصالات
widget
حالة الطقس ببئر الفضة
حالة الطقس في بئر الفضة
المواضيع الأكثر نشاطاً
نتائج شهادة بكالوريا 2012 Résultats bac algérie - www.onec.dz
مواضيع بكالوريا 2011 مع التصحيح بملف واحد
صحفى يريد معرفة الحقيقة
الاسباب التي جعلت المواطنين يقدمون عل غلق مقر البلدية حسب الصحف
الشاعر الجديد حويلي محمد
ماجستير 2011 . 2012 بجامعة المسيلة
صورة جديدة
أذكى تلميذ يحاور معلمه
ابناء الجزائر هذا باب للحوار
كيف نهتم بالطفولة
التاريخ الهجري
القرآن مباشر
اخر الاخبار
ساعة
حالة الطقس في عين الملح


شاطر | 
 

 هل يمكن اخضاع المادة الحية للمنهج التجريبي و المادة الجامدة ؟

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
مدير
Admin


السمك عدد المساهمات : 974
نقاط : 5081
تاريخ التسجيل : 28/12/2009

مُساهمةموضوع: هل يمكن اخضاع المادة الحية للمنهج التجريبي و المادة الجامدة ؟   السبت مايو 21, 2011 3:36 pm

هل يمكن اخضاع المادة الحية للمنهج التجريبي
على غرار المادة الجامدة ؟


i- طرح المشكلة :تختلف المادة الحية عن الجامدة من
حيث طبيعتها المعقدة ، الامر الذي جعل البعض يؤمن ان تطبيق خطوات المنهج التجربيي عليها
بنفس الكيفية المطبقة في المادة الجامدة متعذرا ، و يعتقد آخرون ان المادة الحية كالجامدة
من حيث مكوناتها مما يسمح بامكانية اخضاعها للدراسة التجريبية ، فهل يمكن فعلا تطبيق
المنهج التجريبي على المادة الحية على غرار المادة الجامدة ؟


ii – محاولة حل المشكلة :


1- أ- الاطروحة :يرى البعض ، أنه لا يمكن تطبيق المنهج
التجرببي على الظواهر الحية بنفس الكيفية التي يتم فيها تطبيقه على المادة الجامدة
، إذ تعترض ذلك جملة من الصعوبات و العوائق ، بعضها يتعلق بطبيعة الموضوع المدروس ذاته
و هو المادة الحية ، و بعضها الاخر الى يتعلق بتطبيق خطوات المنج التجريبي عليها
.


1-ب- الحجة : و يؤكد ذلك ، أن المادة الحية – مقارنة
بالمادة الجامدة – شديدة التعقيد نظرا للخصائص التي تميزها ؛ فالكائنات الحية تتكاثر
عن طريق التناسل للمحافظة على النوع و الاستمرار في البقاء . ثم إن المحافظة على توازن
الجسم الحي يكون عن طريقالتغذية التي تتكون من جميع العناصر الضرورية التي يحتاجها
الجسم . كما يمر الكائن الحي بسلسلة من المراحل التي هي مراحل النمو ، فتكون كل مرحلة
هي نتيجة للمرحلة السابقة و سبب للمرحلة اللاحقة . هذا ، و تعتبر المادة الحية مادة
جامدة أضيفت لها صفة الحياة من خلال الوظيفة التي تؤديها ، فالكائن الحي يقوم بجملة
من الوظائف تقوم بها جملة من الاعضاء ، مع تخصص كل عضو بالوظيفة التي تؤديها و اذا
اختل العضو تعطلت الوظيفة و لا يمكن لعضو آخر أن يقوم بها . و تتميز الكائنات الحية
– ايضا – بـالوحدة العضوية التي تعني ان الجزء تابع للكل و لا يمكن أن يقوم بوظيفته
الا في اطار هذا الكل ، و سبب ذلك يعود الى أن جميع الكائنات الحية – باستثناء الفيروسات
– تتكون من خلايا .


بالاضافة الى الصعوبات المتعلقة بطبيعة
الموضوع ، هناك صعوبات تتعلق بالمنهج المطبق و هو المنهج التجريبي بخطواته المعروفة
، و أول عائق يصادفنا على مستوى المنهج هو عائق الملاحظة ؛ فمن شروط الملاحظة العلمية
الدقة و الشمولية و متابعة الظاهرة في جميع شروطها و ظروفها و مراحلها ، لكن ذلك يبدو
صعبا ومتعذرا في المادة الحية ، فلأنها حية فإنه لا يمكن ملاحظة العضوية ككل نظرا لتشابك
و تعقيد و تداخل و تكامل و ترابط الاجزاء العضوية الحية فيما بينها ، مما يحول دون
ملاحظتها ملاحظة علمية ، خاصة عند حركتها أو اثناء قيامها بوظيفتها . كما لا يمكن ملاحظة
العضو معزولا ، فالملاحظة تكون ناقصة غير شاملة مما يفقدها صفة العلمية ، ثم ان عزل
العضو قد يؤدي الى موته ، يقول أحد الفيزيولوجيين الفرنسيين : « إن سائر اجزاء الجسم
الحي مرتبطة فيما بينها ، فهي لا تتحرك الا بمقدار ما تتحرك كلها معا ، و الرغبة في
فصل جزء منها معناه نقلها من نظام الاحياء الى نظام الاموات ».


و دائما على مستوى المنهج ، هناك عائق التجريب
الذي يطرح مشاكل كبيرة ؛ فمن المشكلات التي تعترض العالم البيولوجي مشكلة الفرق بين
الوسطين الطبيعي و الاصطناعي ؛ فالكائن الحي في المخبر ليس كما هو في حالته الطبيعية
، إذ أن تغير المحيط من وسط طبيعي الى شروط اصطناعية يشوه الكائن الحي و يخلق اضطرابا
في العضوية و يفقد التوازن .


و معلوم ان التجريب في المادة الجامدة يقتضي
تكرار الظاهرة في المختبر للتأكد من صحة الملاحظات و الفرضيات ، و اذا كان الباحث في
ميدان المادة الجامدة يستطيع اصطناع و تكرار الظاهرة وقت ما شاء ، ففي المادة الحية
يتعذر تكرار التجربة لأن تكرارها لا يؤدي دائما الى نفس النتيجة ، مثال ذلك ان حقن
فأر بـ1سم3 من المصل لا يؤثر فيه في المرة الاولى ، و في الثانية قد يصاب بصدمة عضوية
، و الثالثة تؤدي الى موته ، مما يعني أن نفس الاسباب لا تؤدي الى نفس النتائج في البيولوجيا
، و هو ما يلزم عنه عدم امكانية تطبيق مبدأ الحتمية بصورة صارمة في البيولوجيا ، علما
ان التجريب و تكراره يستند الى هذا المبدأ .


و بشكل عام ، فإن التجريب يؤثر على بنية
الجهاز العضوي ، ويدمر أهم عنصر فيه وهو الحياة .


و من العوائق كذلك ، عائق التصنيف و التعميم
؛ فإذا كانت الظواهر الجامدة سهلة التصنيف بحيث يمكن التمييز فيها بين ما هو فلكي أو
فيزيائي أو جيولوجي وبين أصناف الظواهر داخل كل صنف ، فإن التصنيف في المادة الحية
يشكل عقبة نظرا لخصوصيات كل كائن حي التي ينفرد بها عن غيره ، ومن ثـمّ فإن كل تصنيف
يقضي على الفردية ويشوّه طبيعة الموضوع مما يؤثر سلبا على نتائج البحث
.


وهذا بدوره يحول دون تعميم النتائج على
جميع افراد الجنس الواحد ، بحيث ان الكائن الحي لا يكون هو هو مع الانواع الاخرى من
الكائنات ، ويعود ذلك الى الفردية التي يتمتع بها الكائن الحي
.


1-جـ- النقد : لكن هذه مجرد عوائق تاريخية لازمت البيولوجيا
عند بداياتها و محاولتها الظهور كعلم يضاهي العلوم المادية الاخرى بعد انفصالها عن
الفلسفة ، كما ان هذه العوائق كانت نتيجة لعدم اكتمال بعض العلوم الاخرى التي لها علاقة
بالبيولوجيا خاصة علم الكمياء .. و سرعان ما تــمّ تجاوزها .


2-أ- نقيض الاطروحة : وخلافا لما سبق ، يعتقد البعض
أنه يمكن اخضاع المادة الحية الى المنهج التجريبي ، فالمادة الحية كالجامدة من حيث
المكونات ، وعليه يمكن تفسيرها بالقوانين الفيزيائية- الكميائية أي يمكن دراستها بنفس
الكيفية التي ندرس بها المادة الجامدة . ويعود الفضل في ادخال المنهج التجريبي في البيولوجيا
الى العالم الفيزيولوجي ( كلود بيرنار ) متجاوزا بذلك العوائق المنهجية التي صادفت
المادة الحية في تطبيقها للمنهج العلمي .


2-ب- الادلة : و ما يثبت ذلك ، أنه مادامت المادة
الحية تتكون من نفس عناصر المادة الجامدة كالاوكسجين و الهيدروجين و الكربون و الازوت
و الكالسيوم و الفسفور ... فإنه يمكن دراسة المادة الحية تماما مثل المادة الجامدة
.


هذا على مستوى طبيعة الموضوع ، اما على
مستوى المنهج فقد صار من الممكن القيام بالملاحظة الدقيقة على العضوية دون الحاجة الى
فصل الاعضاء عن بعضها ، أي ملاحظة العضوية وهي تقوم بوظيفتها ، و ذلك بفضل ابتكار وسائل
الملاحظة كالمجهر الالكتروني و الاشعة و المنظار ...


كما اصبح على مستوى التجريب القيام بالتجربة
دون الحاجة الى ابطال وظيفة العضو أو فصله ، و حتى و إن تــمّ فصل العضو الحي فيمكن
بقائه حيا مدة من الزمن بعد وضعه في محاليل كميائية خاصة .


2-جـ- النقد : ولكن لو كانت المادة الحية كالجامدة
لأمكن دراستها دراسة علمية على غرار المادة الجامدة ، غير ان ذلك تصادفه جملة من العوائق
و الصعوبات تكشف عن الطبيعة المعقدة للمادة الحية . كما انه اذا كانت الظواهر الجامدة
تفسر تفسيرا حتميا و آليا ، فإن للغائية إعتبار و أهمية في فهم وتفسير المادة الحية
، مع ما تحمله الغائية من اعتبارات ميتافيزيقية قد لا تكون للمعرفة العلمية علاقة بها
.


3- التركيب : و بذلك يمكن القول أن المادة الحية يمكن
دراستها دراسة العلمية ، لكن مع مراعاة طبيعتها وخصوصياتها التي تختلف عن طبيعة المادة
الجامدة ، بحيث بحيث يمكن للبيولوجيا ان تستعير المنهج التجريبي من العلوم المادية
الاخرى مع الاحتفاظ بطبيعتها الخاصة ، يقول كلود بيرنار : « لابد لعلم البيولوجيا أن
يأخذ من الفيزياء و الكمياء المنهج التجريبي ، مع الاحتفاظ بحوادثه الخاصة و قوانينه
الخاصة ».


iii- حل المشكلة :وهكذا يتضح ان المشكل المطروح في ميدان
البيولوجيا على مستوى المنهج خاصة ، يعود اساسا الى طبيعة الموضوع المدروس و هو الظاهرة
الحية ، والى كون البيولوجيا علم حديث العهد بالدراسات العلمية ، و يمكنه تجاوز تلك
العقبات التي تعترضه تدريجيا .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://birfodda.yoo7.com
 
هل يمكن اخضاع المادة الحية للمنهج التجريبي و المادة الجامدة ؟
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى بئـــــر الفضــــة عين الملح المسيلة  ::  الانشغالات اليومية  :: قسم التربية والتعليم-
انتقل الى: